وزارة السياحة والآثار في الأردن - الأردن - السياحة في الأردن - حملة السياحة راسمالنا

{iJordan Campaign} ‘Tourism is our Capital’… to promote positive attitudes!

وزارة السياحة والآثار في الأردن - الأردن - السياحة في الأردن - حملة السياحة راسمالنا

We’re into the third week of the “Tourism is our Capital” campaign, which the Jordan Times said has “the aim of developing local communities at tourist sites and enhancing their involvement in the sector.” The campaign in deed aims at promoting positive attitudes towards the great national treasures that Jordan enjoys, and this is why the campaign is in Arabic, as it speaks to a domestic mass audience (P.S. The Jordan Times translated the campaign’s slogan from Arabic into ‘Tourism is our Capital’).

iJordan, and its PR arm, iRelations, are the proud creative directors of this nation-wide campaign – that was launched late September 2014 by the Ministry of Tourism and Antiquities (MoTA). Please feel free to visit the Ministry’s Facebook page for a better glimpse at the campaign.

In a previous post, I mention how Jordan is in dire need for happy and positive events to overcome the current challenges posed by regional turbulence.

This campaign has so far been well-received, especially that it features real Jordanians who work in the tourism sector. Each of the 9 characters has a story to tell. TVC 1 tells the story of the following people:

  • Um Hamza is a hand-crafter who lives in Ajloun, the nature-products project she is part of feeds 15 families in the area.
  • Omar is a trainer of divers, he is passionate about the sea and wants to see Aqaba evolve into an international destination – as he believes it has much to offer!
  • Amer is a seasoned tour guide, his love for his hometown Jerash is the reason he decided to switch from being a lecturer at one of Jordan’s leading universities to working as a tour operator – with the mission of making tourists fall in love with his Jerash.

I would like to invite you to enjoy the first TVC (1 out of 6 TVCs) of the campaign, which iJordan has proudly worked on with our dear friends at Future Vision Productions. Click here to watch TVC1…. or below:

TVC 2 of the campaign also features Hmoud, who is a waiter from Kerak; Lara, a hospitality employee in the Dead Sea, and Abu Firas (below), a night guard from the rose-red city of Petra.

السياحة راسمالنا، الأردن، وزارة السياحة والآثار

TVC 3 features mosaic maker (Awatef) from Madaba, in addition to a local actor in the Great Arab Revolt Show in Wadi Rum (Mamdouh), and Abu Ahmed, a souvenir merchant from Down Town Amman. This TVC will be aired in a couple of weeks.

————————————————————————

حملة “السياحة راسمالنا”0

السياحة راسمالنا، الأردن، وزارة السياحة والآثار

تقوم وزارة السياحة والآثار الأردنية بتنفيذ حملة، هي الأولى من نوعها، تهدف إلى زرع “التوجهات الإيجابية” على مستوى الوطن تجاه المنتج السياحي بأنواعه المختلفة والذي يضم المواقع السياحية الثقافية والدينية والبيئية-الطبيعية. وتهدف هذه الحملة إلى تعزيز روح الفخر الوطني في أبناء وبنات الأردن تجاه ما يتمتع به هذا الوطن من ثروة تراثية وسياحية وآثار، والتوعية بالأثر الإيجابي للسياحة على المواطن الأردني من مختلف الخلفيات والمواقع. نفخر في “أنا الأردن” بكوننا الذراع المبتكر والمنفذ للحملة.0

السياحة راسمالنا، الأردن، وزارة السياحة والآثار

وتظهر حملة “السياحة راسمالنا” تسعة رجال ونساء “يعملون في الحقيقة في قطاع السياحة” من مجتمعنا الأردني في مهن سياحية في مختلف المحافظات الأردنية. ويتمتع أبطال هذه الحملة بالشغف تجاه ما يقومون به وبحس عال من الانتماء والفخر بالمنتج السياحي، ومن خلال تسليط الضوء على قصصهم وارتباطهم بالقرى والمدن والمواقع السياحية التي يعملون بها، نأمل بأن يكون الأبطال التسعة مثالا حيا وملهما لكل الأردنيين ليحذوا حذوهم.0

السياحة راسمالنا، الأردن، وزارة السياحة والآثار

وتهدف هذه الحملة أيضا إلى تحقيق “التغيير السلوكي” من خلال تنبيه الأردنيين إلى الحاجة الماسة للمحافظة على الإمكانات الهائلة التي تتمتع بها الأردن من الناحية السياحية واحترامها. وتتركز النواحي السلوكية في ثلاثة محاور: وضع حد لممارسات تخريب الآثار والمواقع السياحية، والتوقف عن ممارسات رمي المهملات والأوساخ في المواقع السياحية والتراثية والأثرية، بالإضافة إلى وضع حد للسرقات الأثرية. ونؤمن بأن التغيير في هذه السلوكيات يتأتى من باب تذكير الأردنيين بالعمل الدؤوب الذي يقوم به عدد كبير من الرجال والنساء الذين يجمعون أرزاقهم من خلال عملهم في المواقع الأثرية والسياحية والبيئية في مختلف مناطق المملكة،  فالسياحة في واقع الأمر، هي مصدر رزق للكثير من الأردنيين، كما أنها مصدر لتعلم الدروس والعبر وللإبداع وللهوية.0

يمكنكم زياة صفحة وزاة السياحة والآثار الأردنية على هذا الرابط

www.facebook.com/MoTA.Jordan

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s